تاريخ النشر: 20/06/2021

ببالغ الحزن تنعى منظمة القسط الموت المفاجئ لمديرها التنفيذي ورمز للحراك الحقوقي الإماراتي آلاء الصديق يوم السبت 19 يونيو 2021 في حادث مروري.

القسط مع الشرطة والجهات المختصة تابعت الحادث ولا ترى أي شبهات جنائية في الحادث، وهذا ما تراه الشرطة كذلك، وستنشر الشرطة نتائج التحقيقات حالما تنتهي منها.

آلاء كانت صديقة وزميلة وأخت لكل من حولها وتسعى دوما لمساعدة الآخرين. تركت وطنها بعد سجن أبيها تعسفيا، لتكافح من أجل حقوق الانسان وتطوعت مع منظمة القسط قبل أن تعمل مديرة لديوان لندن ثم مديرة للقسط. 

يذكرها الكثيرون بإخلاصها وتفانيها في العمل، وحرصها الشديد على مساعدة الآخرين والوقوف معهم، ودفاعها القوي عن حقوق الإنسان، ونضالها من أجل القايا المحقة، وكانت آخر تغريدة لها (وإن سعيه سوف يرى). رأينا سعيك ونسأل الله أن يدخلك فسيح جناته لسعيك.

مشاركة المقال
توجيه التهم لعشرة مصريين نوبيين بعد أكثر من سنة من الاعتقال التعسفي في السعودية
وجهت السلطات السعودية عددًا من الدعاوى لعشرة مواطنين مصريين ينتمون إلى جمعيات مدنية نوبية بعد أكثر من سنة من الاعتقال والاحتجاز التعسفيين والحرمان من الزيارة الأسرية والتمثيل القانوني.
أربع سنوات منذ حملة اعتقالات سبتمبر 2017، واستمرار الاحتجاز الجائر للعديدين
مرت أربع سنوات منذ حملة اعتقالات سبتمبر 2017 التي استهدفت فيها السلطات السعودية عددًا كبيرًا من رجال الدين والأكاديميين، وأغلبهم ما يزالون رهن الاحتجاز حتى يومنا هذا، إما دون أن توجه لهم تهم، أو بمحاكمات مستمرة،
السلطات السعودية تواصل الإخفاء القسري لمعتقلي الرأي
لا تزال السلطات السعودية تواصل بشكلٍ روتيني ارتكاب عمليات الإخفاء القسري، ولم تتوقف هذه العمليات في الأشهر الأخيرة حتى، لتضاف اسماء جديدة من معتقلي الرأي إلى عداد المفقودين.