تاريخ النشر: 19/08/2020

ورد للقسط اعتقال حزام الأحمري الموظف في ميناء جدة البحري في 10 فبراير 2020 بعد مداهمة على منزله أجراها ضبّاط من المباحث السعودية.

اعتقل الأحمري لتسجيله فيديو قرب منزله في جدة ومشاركته الفيديو على شبكات التواصل الاجتماعي، وقد وجهت له تهمة تأليب الرأي العام تحت المادة 6 من نظام مكافحة الجرائم المعلوماتية.

حُرِم الأحمري منذ اعتقاله من تلقي المكالمات أو الزيارات من أهله ولم يسمح له بالحصول على استشارة قانونية، وقد صرّحت السلطات أنه محتجز في سجن ذهبان في جدة، لكن لتعذر إثبات ذلك فهو فعليًّا خاضعٌ للإخفاء القسري.

على السلطات السعودية الإفراج عن حزام الأحمري فورًا ودون شروط، أو على الأقل منحه الاستشارة القانونية والسماح له بالتواصل مع أهله لضمان حقوق المحاكمة العادلة وتطبيق الإجراءات القانونية اللازمة، وعلى السلطات الإفراج عن كل معتقلي الرأي فورًا ودون شروط.

مشاركة المقال
منظمات غير حكومية تدعو الفائزين بجائزة الشيخ زايد للكتاب لرفض الجائزة
نكتب إليكم، نحن المنظمات الموقعة أدناه، لنحثكم على رفض جائزة الشيخ زايد للكتاب والانسحاب من معرض أبوظبي الدولي للكتاب الذي سيعقد في الفترة من 23 إلى 29 مايو 2021.
أحكام بالسجن على نشطاء حقوقيين في إطار حملة قمع متجددة من قبل السلطات السعودية
في الأسابيع الأخيرة، صَدرت أحكام بالسجن على عدة نشطاء حقوقيين ومنتقدين سلميين للسلطات السعودية، في إطار حملة قمع متجددة للنشاط السلمي وممارسة الحقوق الأساسية من قبل السلطات السعودية.
تجدد حملة القمع ضد المدافعين والمدافعات عن حقوق الإنسان والمنتقدين السعوديين
تدين القسط لحقوق الإنسان ومنّا لحقوق الإنسان الحملة القمعية المتجددة ضد المدافعين والمدافعات عن حقوق الإنسان والمنتقدين السلميين.